عرب وعالم

وفاة معارض فلسطيني أثناء اعتقاله وعائلته تؤكد اغتياله

بنات نزارأعلن مسؤولون فلسطينيون مقتل الناشط السياسي نزار بنات ، اليوم (الخميس) ، أثناء اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية في الضفة الغربية.

وتؤكد عائلته تعرضه للاغتيال ، بعد أن اقتحمت قوة أمنية منزله في الخليل ، وتعرض للضرب المبرح ونقله إلى جهة مجهولة قبل الإعلان عن وفاته.

وتطالب منظمات فلسطينية بإجراء تحقيق نزيه لكشف ملابسات وفاة المنشق الذي سبق أن تعرض للمضايقة والاعتقال عدة مرات.

وقال محافظ الخليل جبرين البكري ، إن نزار بنات ، 43 عاما ، توفي أثناء اعتقاله على يد قوة من الأجهزة الأمنية ، بحسب استدعاء صادر بحقه من النيابة العامة.

وأضاف أنه خلال عملية الاعتقال تدهورت صحته وتم نقله إلى مستشفى الخليل الحكومي وبعد فحص الأطباء تبين وفاته.

وسبق أن تعرض الناشط بنات للاعتقال السياسي عدة مرات ، بما في ذلك رفع دعاوى ضده ، على خلفية انتقاداته العلنية للسلطة الفلسطينية وكبار مسؤوليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى