عرب وعالم

جبهة التحرير الوطني تتصدر انتخابات البرلمان الجزائري

جبهة التحرير الوطني تقود انتخابات البرلمان الجزائريأعلنت المفوضية الوطنية المستقلة للانتخابات الجزائرية ، مساء الثلاثاء ، فوز جبهة التحرير الوطني بمعظم مقاعد البرلمان في الانتخابات التي جرت السبت الماضي.

وذكرت اللجنة أن جبهة التحرير الوطني المعروفة باسمها المختصر “أفلان” فازت بـ 105 مقاعد في البرلمان ، فيما حصل التجمع الوطني الديمقراطي على 57 مقعدا.

أكدت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في الجزائر ، أن ناخبي البلاد عبروا عن أصواتهم بكل شفافية ، مضيفة أن نتائج الانتخابات البرلمانية حملت عددا من التغييرات.

وأوضح محمد شرفي ، في مؤتمر صحفي ، أن قرار رئيس الجمهورية ، عبد المجيد تبون ، بحل مجلس النواب ، جاء تجسيدًا لبرنامجه الانتخابي.

وأضاف أن البرلمان الجزائري يقوم على معايير مهنية وقانونية ، مشيرا إلى أن النظام الانتخابي الجديد سمح بتعديل التمثيل الشعبي.

وقال إن الناخب في الجزائر الآن يصوت ويختار بحرية ، وأرجع هذا التحول إلى الحركة التي أطاحت بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وأشار إلى أن قانون الانتخابات دعم تمثيل المرأة في البرلمان وتمكين الشباب ، معتبرا أن ديناميكية التغيير السلمي مستمرة في الجزائر.

وأضاف أن إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية في الجزائر جاء بعد حصوله على آخر سجل انتخابي ، قائلا إن بعض الدوائر شهدت فوزا لقائمة واحدة.

وفي وقت سابق ، ذكر شرفي أن نسبة المشاركة في انتخابات البرلمان الجزائري بلغت 30.20 بالمئة على المستوى الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى