منوعات

وفر طلبات لعدة دول بينها المملكة .. كويتي يربي الديدان ويأمل أن تصبح ضمن أطباق المطبخ الخليجي (صور)

جاسم بوعباسيأمل رجل أعمال كويتي أن تجد “الديدان الخارقة” التي أمضى سنوات في تربيتها طريقها لتصبح من بين الأطباق والوجبات التي يأكلها المواطنون في دول الخليج.

وأوضح رجل الأعمال الكويتي جاسم محمد بوعباس ، بحسب وكالة فرانس برس ، أن طموحه أن تصبح الديدان غذاءً بديلاً ناجحًا للإنسان بسبب احتوائها على البروتين ، مشيرًا إلى أن افتتانه بأسرار “الديدان الخارقة” دفعه إلى ذلك. السفر إلى تايلاند في 2018 لمعرفة المزيد عن الحشرات. صالح للأكل ، وهو وجبة خفيفة شهيرة هناك.

الديدان

وأشار إلى أنه كان يشعر بالاشمئزاز من هذه الديدان في البداية ، لكنه اعتاد عليها فيما بعد وفهم سلوكياتها والمخاطر التي قد تهدد حياتها ، مبينًا أنه ينتج ما بين 3 آلاف و 6 آلاف دودة كل 3 أشهر ، حيث يبيع لزبائنه في الكويت خاصة لمربي طيور الكاردينال والبلبل. كل مائة دودة تكلف 12 دولاراً.

الديدان

وأشار إلى أنه قبل انتشار فيروس “كورونا” كان يفي بطلبات عدة دول خليجية منها المملكة ، مبينًا أنه كان يقوم بتسويق تجارته على مواقع التواصل الاجتماعي ، بينما كان يعمل على وصفات لـ “الديدان الخارقة” أنه قال ستندمج مع عناصر من المطبخ المحلي.

الديدان

وذكرت الوكالة أن الشباب الكويتي يقضي ساعتين في تربية الديدان كل يوم ، وإطعامهم الشوفان والنخالة والبطاطس والجزر ، والتأكد من ملاءمة درجة الحرارة التي يجب ألا تقل عن 22 درجة مئوية.

الديدان

يشار إلى أن حوالي ألف نوع مختلف من الحشرات يتم تناولها حول العالم وتدخل إلى موائد الطعام لنحو ملياري شخص في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ، وأن أنواع الديدان أصبحت مدرجة في بعض الأطباق في العواصم العالمية لأنها تحتوي على بروتين بديل لمصادر البروتين التقليدية.

الديدان

الديدان

الديدان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى