صحة

لحياة صحية.. لا تؤجل رياضة اليوم إلى الغد!

رياضات“الجو بارد” ، “ليس لدي وقت” ، “الجري متعب ..” ، “سأبدأ الشهر المقبل.” هذه بعض الحجج لتجنب التمرين ونقل بدايته من شهر إلى شهر ومن سنة إلى أخرى. طبيب نفساني يعطي نصائح للتخلص من الكسل في التمرين

أعد خبير علم النفس الرياضي في جامعة ميونيخ التقنية ، يورغن بيكمان ، مجموعة من النصائح – قدمها إلى الموقع الألماني “Apotiken Umchau” – والتي تساعدك على الالتزام بممارسة الرياضة.

1- حدد هدفك: السؤال الأول قبل التمرين هو “ما الذي أريد تحقيقه؟” يريد بعض الناس جسمًا أكثر رشاقة ، بينما يرغب البعض الآخر في المشاركة في ماراثون معين أو يحتاج إلى إنقاص الوزن لأسباب صحية

2- جدول التمرين: تحتل عبارة “ليس لدي وقت” المرتبة الأولى في الأسباب التي تجعل معظم الناس لا يمارسون الرياضة ، لذلك ينصح الخبير بيكمان بوضع جدول يومي يتضمن فصلًا مدته ساعة لممارسة الرياضة.

3- ابحث عن رفيق: الرفقة عادة تساعد على التقيد بمواعيد الرياضة ، فمن يريد الركض مثلا يمكنه البحث عن شخص يريد ممارسة نفس النشاط الرياضي في نفس الوقت.

4- متعة مضاعفة: حتى يصبح الركض أكثر متعة ، ينصح الخبراء باختيار أماكن طبيعية جميلة للجري ، حيث يحافظ ذلك على الشعور بالملل.

5- استمع إلى صوتك الداخلي: لا يوجد “صواب” أو “خطأ” في توقيت التمرين ، وخاصة الجري. من الأفضل الاستجابة لساعة جسمك الداخلية ، فبعض الناس يميلون إلى ممارسة الرياضة في الصباح ، بينما يعتبر البعض الآخر بمثابة ألم.

6- الاستمتاع بالرياضة: يرى البعض الرياضة على أنها واجب يجب إنجازه ونسيان الفوائد الأخرى للرياضة ، بما في ذلك المساعدة على الشعور بالاسترخاء وصحة الذهن بالإضافة إلى الفوائد الصحية. ينصح الخبير الألماني بالتركيز على الجانب الممتع من الرياضة والتأكد من أن الحركة جزء من طبيعة الشخص. قد ينسىها أحيانًا ، لكن يمكنه استعادتها في أي وقت وفي أي عمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى